التخطي إلى المحتوى

لا تزال تداعيات انتشار فيروس” كورونا” تطغى على دول العالم، بعدمت حصد الوباء المستجد أرواح ملايين المواطنين، ويبقى بالآخرين على أجهزة الأكسجين الطبي، وآخرين في العزل المنزلي في انتظار التعافي مرة أخرى والعودة إلى الحياة أو انتهاء حياتهم وبقاء أسرتهم يواجهون مصير غامض.

ويعول العلماء كثيرًا على ارتداء المواطنين الكمامة الطبية لكونها تحمي من الجراثيم ونقل العدوي بين المواطنين، وتمنع الإصابة أو تعمل على تحجيم أثرها، فيما عكفت بعض الدول على منع المواطنين من دخول دور السينما أو التجول في البنوك أو الأماكن العامة بدون ارتداء الكمامة الطبية، فيما تزال بعض الدول تفرض غرامة مالية على من يتجاهلها وتمنعهم من دخول الأماكن المزدحمة.

تساعد الكمامات الطبية على الحد من انتشار الجراثيم فعندما يتحدث شخص أو يعطس فإن قطرات الماء أو الرذاذ المتطاير من الأنف والفم يساعد على إصابة المواطنين المحيطين بالفرد وبالتالي فإن فإن ارتداء الكمامات يحمى المواطنين ويمنع عنهم أذى تلقى العدوى القاتلة.

الطرق الصحيحة لوضع الكمامة واستخدامها

منظمة الصحة العالمية نشرت بدورها معلومات عن الطرق الصحيحة لوضع الكمامة واستخدامها وطرق التخلص منها: أولًا يجب فحص الكمامة بطريقة جيدة والتأكد من سلامتها وقبل مسها يجب تطهير اليدين بالكحول وغسلهما بالماس والصابون، ثم تحديد الطرف العلوي من الكمامة موضع الشريط المعدني، حيث أن ألوان الكمامة لها دلالات وليست مجرد ألوان، ولها وجهان الأبيض والأزرق على أن يكون اللون الأزرق للخارج بينما يكون الأبيض في الداخل ثم وضع الكمامة على الوجه واضغط على الشريط المعندي أعلى الأنف ثم اسحب الجزء السفلي من الكمامة لتغطية الفم والذقن، و تستخدم مرة واحدة تتراوح مدتها من ساعتان إلى 8 ساعات.

طرق التخلص من الكمامة بعد استخدامها

يجب عليكى عزيزى المواطن بعد استخدام الكمامة اخلعها وانزع الشريط المطاطي من  خلف الكمامة وابعد الكمامة عن وجهك جيدًا حتى لا يلمس وجهك وتجنب ملامستها من المحتمل أن تكون ملوثة.

ثانيًا يجب عليك التخلص من الكمامة بوضعها في صندوق نفايات مغلق، ثم يجب عليك غسل يدك بالماء والصابون ثم تطهيرهما بالكحول

أمور لا يجب القيام بها أثناء ارتداء الكمامة

يقع العديد من المواطنين في العديد من الأخطاء والأمور التي لا يجب القيام بها أثناء ارتداء الكمامة من بينها لمسها باليد، من الضروري عدم إسقاط الكمامة على طرف أذن وتركها معلقة، فيما يقع العديد من المواطنين في أخطاء تخفيض الكمامة لأسفل الفم  وتركها على الرقبة.