التخطي إلى المحتوى

انتشر في الآونة الأخيرة سؤال عن تطورات الضمان الاجتماعي المطور الخاص بالمطلقات بالمملكة العربية السعودية، على منصات التواصل الاجتماعي وعلى محركات البحث، فقد أعلنت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية عن ما قامت به من تحديثات في الشروط والضوابط التي تتم عن طريقها مخرجات الدولة لمصاريف الضمان الاجتماعي، فتبعًا للشروط والضوابط الحديثة التي قدمتها وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، تختلف الحالات المستحقة للمعونات الشهرية، مما نتج عنه قلق الكثيرين حول إسقاط الدعم عنه، وبسبب كثرة التساؤلات عن تطورات الضمان الاجتماعي، وحرصًا منا على توفير كافة المعلومات، وسوف نسرد لكم خلال مقالنا التالي كل ما يتعلق بالضمان الاجتماعي بالمطلقة. 

الضمان الاجتماعي المطور للمطلقات

نظام الضمان الاجتماعي المطور الخاص بالمطلقات

أعلنت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، عن تحديثات وتطورات في شروط وضوابط مخرجات الدولة للضمان الاجتماعي المطور الخاص بالمطلقات، مما أثار تساؤلات الكثير وجعل هذا السؤال يتصدر العناوين التي يبحث عنها مستخدمي منصات التواصل الاجتماعي، والجدير بالذكر أنه قد تم إصدار ذلك القرار في يوم 2 من شهر أبريل 1442 تبعًا للمرسوم الملكي رقم 32، بالإضافة إلى أن النظام الجديد في الضمان الاجتماعي الخاص بالمطلقات هو أحد الأنظمة التي أطلقتها المملكة العربية السعودية، والتي تعمل على مساعدة الأسر والأشخاص المحتاجين للمساعدات المادية، وغير قادرين على القيام بأنفسهم وذويهم؛ لذا توفر لهم المملكة العربية السعودية مبالغ شهرية مساعدة منها لسد احتياجاتهم، يهدف النظام المطور إلى مساعدة الناس الأكثر احتياجًا في المجتمع السعودي، وتتمثل أهداف نظام الضمان الاجتماعي الجديد المطور في ما يلي:

  • مد يد العون للمحتاجين مساعدات مالية.
  • توفر مراكز للتدريب والتأهيل، التي تعمل على  تعزيز الشباب لضمهم لسوق العمل وتوظيفهم.
  • تهتم الوزارة بوصول أموال الصدقات الشهرية إلى من يستحقها بحق.
  • تعمل الوزارة أيضا على تعزيز وتحسين الأفراد العاملين، بالإضافة إلى تحسين قدرات المستحقين للدعم الشهري.
  • تحسين الحياة الاجتماعية والاقتصادية لم يستحق الكفالة.

الضمان الاجتماعي المطور للمطلقة 

صرحت وزارة التنمية الاجتماعية والموارد البشرية عن الشروط التي يلزم توافرها في النساء المطلقة، من أجل تصنيفها من ضمن المستحقين لخدمات الضمان الاجتماعي، حيث أنه يوجد اختلافات بين نظام الضمان الاجتماعي الجديد المطور والنظام القديم، لذا كثرت التساؤلات عن الشروط والضوابط، وهي كالتالي:

  • إن تكون المطلقة منفصلة عن أهلها وتعيش بمفردها.
  • يشترط أن لا تكون المطلقة موظفة في أي جهة عمل.
  • يجب أيضا وجود المطلقة داخل المملكة العربية السعودية دائمًا وليس خارجها.
  • لكي تحصل السعودية على الضمان أيضا يجب أن يكون زوجها الذي طلقها سعودي الجنسية.
  • يشترط عدم وجود أي مصدر دخل للمطلقة من أجل استحقاقها أموال الضمان الاجتماعي. 
  • يشترط أن تمتلك المطلقة حسابًا بنكيًا من أجل وصول الكفالة الشهرية عليه.
  • يجب أن تكون المطلقة سعودية الجنسية، إلا بعض الاستثناءات من الوزارة وهي:
  • في حالة كونها غير سعودية ولكن كانت متزوجة سعودي ولديها أبناء سعوديين ومقيمة دائما بالمملكة العربية السعودية. 
  • إذا كانت المطلقة أو الأرملة السعودية متزوجة من رجل غير سعودي، تحصل على الضمان إذا كان لديها أبناء سعوديين، مع وجود ما يثبت حالة الزواج.
  • يتمكن أيضا ذوى الإعاقة والأيتام والأرامل ممن يتولون الأيتام ، وغير سعوديين من الحصول على الضمان الاجتماعي في حالة وجود بطاقات تنقل نشطة لديهم.